أستغفر الله......... سبحان الله ............ولا إله إلا الله.......... والله أكبر

السبت، 28 يوليو، 2007

طريحـــــــــــــــــــــــــــــــــــه

هذه الأيام أنا مشغول جدا وذلك بسبب بناء منزلنا الجديد (مشورع جنوب زليتن كما اسميه انا وأخوتي ) بعد ان قرر ابي الإستغناء عن منزلنا بالمدينه والخروج منها وهذه قصة من قصص هذه الأيام
كان يوم جمعه وكان كما هو مقرر يوم تسقيف (صب) المربوعه الخارجيه فالمنزل به مربوعه ولكن اردنا بناء مربوعة اخرى خارجيه فقرر أبي أن نبنيها لوحدنا دون الاستعانة بمقاول او اي عامل
استيقضت مع حدود التاسعه وكنت لم انم في الليل حتى صلاة الصبح فوجدت ابي واخوي الاثنين الأصغر مني يتأهبون للمغادرة للموقع فجهزت نفسي لكي أذهب معهم فقال لي أبي هل تستطيع أن تذهب معنا وأنت (بعد أن كنت مريضا في كلوتي زارني مرض جديد ) فقلت له نعم أستطيع خرجنا ووصلنا الى الموقع فكانت المربوعه كما تركتها من اسبوع قبل ان امرض فبعد ان جهزت أنا وأبي الخشب سابقا كنت قد بدأت في طرح أو تفريش الحديد فكنت قد جهزت السكه (الكاتينه أو الكمر ) لااعرف كيف تقولون لها فمازال هنالك حديد السقف بدأنا به ومنذ الساعه الحادية عشر وحتى صلاة الجمعه وأنا ممسك بالكلاب والسلك الحديدي (التل ) تربيط وعناد والشمس كأن بيننا وبينها ثأر كنا ثلاثه أنا والعامل الغفير الذي يشتغل عندنا واخي الاصغر مني وانا اشتغل تحت الشمس فكرت (يافرحة عمال المايولكا وهما يشتغلوا داخل في الحوش ) بعدها اغتسلت وذهبت لصلاة الجمعه رجعنا للموقع تغدينا ومع حدود الساعة الثالثه رجعنا للكلاب والتل هذي الطريحه الأولى تمت ।
انتهينا من الحديد وبخينا السقف وجبنا العجانه وجي اللي بعاونونا خوي وولد عمي وشخصان أخران أقرباؤنا
وكانت العجانه بدون ونج اي لا تشتغل الا في الأعمل الارضيه مش امتاعت سقف اهو عجانه خير من بلاش
بدينا طبعا بوي عالعجانه وولد عمي يعبي في السطول ويمد لخوي اللي على الطاولون الاول وخوي يمدلي وانا نمد فوق لخوي اللي اكبر مني ووهو فوق مع واحد من اقربائنا يصبوا فوق والمصري يعبي في الشرشور والرمله ويصب في شكاير الاسمنت
ونتبادلوا في المراكز مرات
ومن الساعه خمسة للساعه سبعه ونص بدون توقف تمينا الطرحه الأولى وتو منطرحوها مره تانيه وهذي الطريحه التانيه تمت
مشي خوي وولد عمي بيجيبوا الاسمنت من الحاويه البعيده وبوي طفى العجانه قال منصبلها زيت ونافته
وجينا منولعوها بعدها قالت انا معادش نولع اليوم
نص ساعه واحني نحاول قالت لا جي المغرب وظلمت العين وولعنا الضي واللامبه اللي انحطوها تشتغل تخت ولما نرفعوها فوق تنطفى
المهم شكله نهار منجوه وماهوش فايت
وبعد جهد جهيد اشتغلت العجانه
وبدينا نشتغل في الظلام شوفوا الرومانسيه تحت ضي القمر عجنه في الظلام تحت ضي القمر
وبدينا من جديد تمينها مع الساعه العشره ونص وكانت هذي الطريحه التالته
وروحت للحوش واول ماخشيت كانت عندنا خالتي تلقتني وقالتلي بره شوف روحك في المرايا وجهي اشهب من العجنه وايديا امسخات
مش مشكله المهم النهار تم والمربوعه باتت مسقفه

هناك تعليق واحد:

butterfly يقول...

وينها الطريحة؟؟؟؟