أستغفر الله......... سبحان الله ............ولا إله إلا الله.......... والله أكبر

الأحد، 2 ديسمبر، 2007

شعر شعبي

انا من عشاق الشعر بصفة عامة الشعبي والفصحى لذلك راح أنزلكم أحيانا بعض الاشعار منها ما جادت بهي خاطرتي المتواضعه ومنها ماسمعت وحفظت
سمح اللون غزال صغير
فراقك نار
لهيبه ياام عيون كبار
دموعي هافن زي الأمطار
بعيده ماعرفنالك دار
سكن حبك في القلب وصار
مرسي كيف جبال كبار
محيرني مابي يتحير
خده بارق ضيه يشير
سمح اللون غزال صغير

هناك 3 تعليقات:

The Moon يقول...

مساء الخير عندي أختي الصغيرة تحب الشعر الشعبي وتجمع فيهم فناديت عليها باش نحطلك حاجة من الحاجات اللي عندها
طبعا مع حفظ ان مانعرفش منو اللي قايلها لكن عجبتني وفيه غيرها كان عجباتك

مازلت فيك نراجي .. ومازلت كامي لوعتك ونداجي
يمكن لصوبي والغلا تحتاجي .. تجيني وتلقيني نظيف نيا
مع الزين نستانس يروق مزاجي .. والعفن ماعندي عليه عبا
علي شان بومضحك مثل العاجي .. نخش الخطر لو تم فيه دما
ومانظن نبقى في سريبك ناجي .. والله اعلم تبقى لي سبايب دا
خطرها لقصقالك نعود ادراجي .. هو اللي مسببلي نصيب كدا
فيك وسط طايب حركته رجراجي .. ومضحك علي لون الجليد سوا
غباوين في شانك نويت نقاجي .. لو يبقو جميع الناس لي عدا

مازلت وافي عهدي .. ومازال صوبك في مكانه عندي
ومازلت صادق في الغلا من جدي .. مجروح وانتي في غلاك دوا
وراه الخيانة عالبنادم تردي .. تدعي الناس يصيب فيه دعا
وشين النوايا عالعرب والحسدي لا بد ما يشقى ينال جزا

mohamed يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي سفير السلام اسعدت مساءاً وكل العام وانت بخير

هذه دعوة خاصة لك للمشاركة في موقع زليتن نت www.zliten.net موقع خاص بمدينتك طور الانشاء يقوم بأنشاءه أنا وأنت وكل من يرغب في اظهار زليتن بمنظر نحب أن نراه في أعين الآخرين للمشاركة أرسل مشاركتك على البريد info@zliten.net
تكون مدينتك مسرورة جداً لو ساهمت بتلميع صورتها التي شوهتا القبلية والدعايات السئية التي نشرها شردمة القوم منها فلتكن شمعة تنير سماء زليتن.

مع تحيات أبوليبيا

libyan يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نشد على يديك ونأمل من الله العلي القدير أن يوفقك في إعطاء الصورة الطيبة عن مدينتنا والتي أصابها الكثير بعد المواقف المخزية من بعض أزلام النظام تجاه الثورة المباركة
وفقك الله لما يحبه ويرضاه